قيادة الجيش الجزائري ترفض «الشروط المسبقة» للحوار

رفض رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح «الشروط المسبقة للحوار» التي طالبت بها الهيئة التي يفترض أن تقود المشاورات بغية تنظيم انتخابات رئاسية والخروج من الأزمة السياسية.

وقال قايد صالح في خطاب بمناسبة تكريم طلاب المدارس العسكرية إن «الانتخابات هي النقطة الأساسية التي ينبغي أن يدور حولها الحوار، حوار نباركـه ونتمنى أن يكلل بالتوفيق والنجاح، بعيدًا عن أسلوب وضع الشروط المسبقة التي تصل إلى حد الإملاءات، فمثل هذه الأساليب والأطروحات مرفوضة شكلًا ومضمونًا»، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط