سفير بريطانيا بالخرطوم: الجيش سيكون عاملاً مهمًا في نجاح أو فشل انتقال السلطة بالسودان

السفير البريطاني بالخرطوم عرفان صديق. (الإنترنت)

علق السفير البريطاني بالخرطوم، عرفان صديق، على اتفاق الأطراف السودانية على تشكيل المجلس السيادي، قائلاً إن الجيش السوداني سيكون عاملاً مهمًا في نجاح أو فشل الانتقال إلى السلطة في السودان.

وأضاف صديق في سلسلة تغريدات عبر حسابه بموقع «تويتر» بشأن التطورات الأخيرة في السودان، «أستخدم حسابي هذا منذ أشهر للدعوة للوصول إلى اتفاق سياسي في السودان. والآن نحن على وشك توقيع اتفاق انتقده البعض لأنه يعطي الجيش دورًا أكبر مما يجب. لكن الواقع هو أنه لا يمكن تمني رحيل الجيش».

وشدد صديق على أن «الجيش سيكون عاملاً مهمًا في نجاح أو فشل الانتقال في السودان»، موضحًا أن جميع الأطراف لديهم اهتمام في نجاح هذا الاتفاق، ولا أحد يرغب بأن يكون مسؤولاً عن فشله.

ولفت إلى أن «الاتفاق يعطي المدنيين أول فرصة لبدء اتخاذ القرار»، مضيفًا أن «جميعنا مسؤولون الآن عن محاولة إنجاح هذا الاتفاق».

وأكد أن «المملكة المتحدة سوف تبذل كل ما في وسعها لضمان أن نلعب دورنا في دعم انتقال ناجح إلى الحرية والسلام والعدالة في السودان».

وتوصل المجلس العسكري الحاكم وقادة الاحتجاجات في السودان، الجمعة الماضي، إلى اتفاق ينص على «إقامة مجلس للسيادة بالتناوب بين العسكريين والمدنيين ولمدة ثلاث سنوات قد تزيد قليلاً».

اقرأ أيضًا.. اتفاق السودان.. خطوة نحو الديمقراطية تصطدم بتحديات كبيرة

وستكون رئاسة المجلس بالتناوب بين العسكريين والمدنيين، وهو ما شكّل اختراقًا بعد أشهر من الأزمة السياسية التي أعقبت إطاحة الجيش الرئيس السابق عمر البشير في أبريل إثر انتفاضة شعبية.

وتوصل الطرفان لاتفاق على تقاسم السلطة بعد أسابيع إثر وساطة مكثفة من إثيوبيا والاتحاد الأفريقي.