الجبير يرد على انتقاد الدوحة قمتي مكة: تحريف قطر الحقائق ليس مستغربًا

وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير. (الإنترنت- أرشيفية)

علّق وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، مساء الأحد، على انتقاد قطر بياني القمتين العربية والخليجية التي شاركت فيها الدوحة الخميس الماضي.

وقال «الجبير» عبر حسابه في «تويتر» إن «قطر تتحفظ اليوم على بيانين يرفضان التدخل الإيراني في شؤون دول المنطقة، وبيان القمة العربية أكد مركزية القضية الفلسطينية، وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس الشرقية».

وأضاف الوزير السعودي أن «الدول التي تملك قرارها عندما تشارك في المؤتمرات والاجتماعات تعلن مواقفها وتحفظاتها في إطار الاجتماعات ووفق الأعراف المتبعة، وليس بعد انتهاء الاجتماعات!»، مردفًا أن «الجميع يعلم بأن تحريف قطر الحقائق ليس مستغربًا».

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني إنّ قطر تتحفظ على بعض بنود بياني القمتين الخليجية والعربية اللتين عقدتا في مكة المكرمة، مبررًا ذلك بأنهما «أُعدّا مسبقًا ولم يتم التشاور حولهما».

اقرأ أيضًا.. قطر تنتقد بياني القمّتين الخليجية والعربية: تعارضا مع سياستنا الخارجية

واستضافت السعودية ثلاث قمم في مكّة المكرمة خصّصتها للتعبئة ضد إيران وحذّر خلالها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز من أنّ «الأعمال الإرهابية والتخريبية في الخليج تستهدف أمن إمدادات النفط للعالم».

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت في يونيو 2017 علاقاتها بشكل كامل مع قطر بعد أن اتهمت بـ«تمويل الإرهاب» ودعم إيران، رغم نفي الدوحة.