السيسي يعلق مجددًا على «صفقة القرن»: لن نقبل شيئًا لا يريده الفلسطينيون

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي. (الإنترنت- أرشيفية)

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الأحد، إن «بلاده لن تقبل أي شيء لا يرضى عنه الفلسطينيون»، وذلك في تعليقات له بشأن خطة الولايات المتحدة للسلام في الشرق الأوسط التي تُعرف بـ«صفقة القرن» والتي لم تُعلن بعد.

وفي كلمة عقب مأدبة إفطار بأحد الفنادق في القاهرة نفى السيسي ما يتردد من شائعات بشأن صفقة القرن، قائلاً: «إننا في مصر لا نتكلم باسم الفلسطينيين، ولا نرضى بأمر لا يقبلونه»، حسب ما ذكرت «سكاي نيوز عربية».

اقرأ أيضًا.. واشنطن تحدد مصير مؤتمر البحرين حول «صفقة القرن»

كما اعتبر أن «التساؤلات التي يطرحها بعض المصريين عن إمكانية التفريط في شيء من الأراضي المصرية، أمر محير»، متسائلاً «هل يعرفه المصريون جيدًا؟».

وأكد الرئيس المصري أن «المصريين في جميع الأحوال هم من يحددون مصيرهم»، مضيفًا أن «أهل سيناء لن يفرطوا في شيء».

اقرأ أيضًا.. دولة تحت مسمى «فلسطين الجديدة».. جريدة إسرائيلية تنشر «مسودة صفقة القرن» الأميركية

واستطرد أنه «من غير الممكن لأحد أن يعمل شيئًا ضد إرادة المصريين»، لافتًا إلى أن «وسائل الإعلام هي من أطلقت اسم صفقة القرن على خطة السلام الأميركية».

واعتبر السيسي أن «المنطقة تمر بأصعب حالاتها، والفتن والتحديات كثيرة، ومصر بخير ونحاول أن نكون متوازنين في كل شيء».

المزيد من بوابة الوسط