مسؤول أميركي يكشف لـ«سي إن إن» موعد إعلان القسم الأول من «صفقة القرن»

كشف مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية، أن البيت الأبيض سيُعلن عن القسم الأول مما يعرف بـ«صفقة القرن» والتي ستتضمن ما يُطلق عليه المسؤولون الأمريكيون «ورشة عمل اقتصادية» لجذب الاستثمارات إلى الضفة الغربية وغزة والمنطقة أواخر يونيو المقبل.

وأضاف المسؤول لشبكة «سي إن إن» الأميركية، أن «الخطة ستتضمن 4 عناصر وهي: البنية التحتية، والصناعة، والتمكين والاستثمار في الشعوب، بالإضافة إلى الإصلاحات الحكومية، وذلك من أجل خلق بيئة جاذبة للاستثمار في المنطقة».

وتسعى الخطة لحل النزاعات التي أثرت على عملية السلام وتسببت بإطالة أجل نجاحها، ومن ضمن هذه النزاعات: حق الفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلة، ووضع القدس، والإجراءات التي تتخذها إسرائيل من أجل الدفاع النفس، بالإضافة إلى قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وأوضح المسؤول الأميركي، إن «خطة السلام ستؤثر إيجابيا على اقتصاد المنطقة بشكل عام، إذ ستهدف لتحويل الأموال التي يتم إنفاقها على الأسلحة إلى تنمية الاقتصاد».

اقرأ أيضًا.. دولة تحت مسمى «فلسطين الجديدة».. جريدة إسرائيلية تنشر «مسودة صفقة القرن» الأميركية

يأتي ذلك بعدما أعلن البيت الأبيض، يوم الأحد، أن «الولايات المتحدة ستعقد ورشة عمل اقتصادية في البحرين في أواخر يونيو للتشجيع على الاستثمار في الأراضي الفلسطينية» وذلك ضمن المرحلة الأولى من خطة الرئيس دونالد ترامب المقبلة للسلام في الشرق الأوسط التي تُعرف بـ«صفقة القرن».

وقال البيت الأبيض في بيان، إن المؤتمر سيجمع الحكومات والمجتمع المدني وزعماء الأعمال للمساعدة في الشروع في الجانب الاقتصادي من مبادرة السلام الأمريكية -حسب ما أفادت وكالة «رويترز».

اقرأ أيضًا.. عام على نقل السفارة الأميركية إلى القدس.. ماذا تغير؟

ستقام الجلسة في العاصمة البحرينية، المنامة، في 25 و26 يونيو المقبل، وتجمع عددًا من وزراء المالية بمجموعة من الاقتصاديين البارزين في المنطقة.

ويقود كبير مستشاري البيت الأبيض وصهر الرئيس الأميركي، جاريد كوشنر، ومبعوث أميركا للشرق الأوسط، جاسون غرينبيلت، الجهود المتعلقة بخطة السلام في الشرق الأوسط، وقد أمضى المسؤولان فترة طويلة في التحضير لهذه الخطة التي يترقب العالم شقها السياسي، الذي من المقرر أن يُعلن عنه في وقت لاحق من العام الجاري.

المزيد من بوابة الوسط