البارجة السعودية المتوقع حملها أسلحة فرنسية لن ترسو في ميناء هافر

أعلن مصدر في قطاع الموانىء الفرنسي، لـ«فرانس برس» الجمعة، أنّ البارجة السعودية «بحري ينبع» التي كانت منتظرة قبالة هافر حيث كان من المتوقع أن تُحمّل شحنة أسلحة فرنسية مثيرة للجدل، لن ترسو في نهاية المطاف في المرفأ الفرنسي.

اقرأ أيضًا: منظمة غير حكومية تقدم شكوى لمنع إبحار سفينة سعودية محملة بأسلحة فرنسية

وقال المصدر: «لن ترسو». وكانت البارجة متوقفة قبالة الميناء منذ عدة أيام ويُنتظر أن ترسو الأربعاء، غير أنّ الجدال لم يهدأ في فرنسا حول وجهة الأسلحة التي ستحملها. وأكدت عدة منظمات أنّها يمكن أن تستخدم «ضدّ مدنيين» في اليمن.

المزيد من بوابة الوسط