الاحتلال يقصف موقعًا لحماس في غزة بعد إطلاق بالونات محملة بمتفجرات

متظاهرون فلسطينيون على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل في شرق خان يونس. (فرانس برس)

أعلن الاحتلال الإسرائيلي الخميس أن طيرانه قصف موقعًا عسكريًا لحماس في غزة ليل الأربعاء الخميس بعد إطلاق بالونات محملة بقنابل حارقة ومتفجرات من القطاع الفلسطيني المحاصر.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إن «عمليتي إطلاق -- صواريخ على الأرجح -- وقعتا بعد الغارة من قطاع غزة على إسرائيل». ولم تنشر تفاصيل إضافية عن ذلك حاليًا.

وأصابت الغارة الجوية أهدافًا داخل ما تسميه إسرائيل مجمعًا عسكريًا لحماس في شمال قطاع غزة. ولم يعلن عن إصابات حتى الآن.

ولم يعرف ما إذا كانت القنابل الحارقة والمتفجرات التي تقول إسرائيل إنها أطلقت من غزة، قد تسببت بأضرار.

ويطلق الفلسطينيون باستمرار بالونات تحمل قنائب حارقة عبر السياج الحدودي بين قطاع غزة وإسرائيل، حيث تجري مواجهات أسبوعية مع الجيش خلال مسيرات العودة التي يشارك فيها آلاف الفلسطينيين في أيام الجمعة وبدأت في 30 مارس 2018.

وبلغت حصيلة القتلى في الجانب الفلسطيني منذ ذلك الحين 264 قتيلاً على الاقل وذلك أثناء التظاهرات أو في غارات إسرائيلية.

وكانت إسرائيل قلصت الثلاثاء مساحة الصيد التي تسمح لصيادي السمك قبالة شواطئ قطاع غزة المحاصر، بالعمل فيها، ردًا على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع. وتسود القطاع تهدئة هشة تم تثبيتها بوساطة مصرية.

المزيد من بوابة الوسط