الرئيس الجزائري المؤقت يقيل أمين عام الرئاسة

أنهى الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، اليوم السبت، مهام أمين عام رئاسة الجمهورية العقبي حبة، وعين بن صالح نور الدين عيادي في ذات المنصب خلفا للمقال حبة.

وكان نور الدين عیادي يشغل منصب الأمین العام لوزارة الشؤون الخارجیة منذ يونيو 2017، في حین شغل حبة العقبي منصب الأمین العام لرئاسة الجمھورية مدة 11 عشر سنة، حسب ما أورده التلفزيون الرسمي.

وبهذا يضاف العقبي إلى قائمة مستشاري الرئيس السابق عبد العزيز بوتفيلقة، الذين قام بن صالح بتنحيتهم، وهم مختار رقيق، وبن عمر زرهوني، ومحمد روقاب. وكان حبة العقبي قد قام بالعديد من النشاطات في الأيام الأخيرة، حيث قاد مبادرة اللقاء التشاوري حول أزمة الجزائر، والتي وصفت بالفاشلة.

كما عین عبد القادر بن صالح، يوسف عشوي مديرا للتشريفات برئاسة الجمھورية خلفا لمختار رقیق الذي أنھیت مھامه حسب ما أفاد به بیان لرئاسة الجمھورية. وسبق لیوسف عشوي أن تقلد منصب مدير التشريفات بمجلس الأمة.

المزيد من بوابة الوسط