الصادق المهدي يدعو إلى انضمام السودان للمحكمة الجنائية الدولية

زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الصادق المهدي. (أرشيفية: الإنترنت)

دعا زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الصادق المهدي، إلى انضمام السودان فورًا إلى المحكمة الجنائية الدولية، التي أصدرت سابقًا مذكرتي توقيف دوليتين في حق الرئيس المعزول عمر البشير.

وقال المهدي، في تصريحات صحفية، اليوم السبت: «لا مانع من الاستجابة لمطالب المحكمة وينبغي فورًا الانضمام لها»، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن هذا الموقف يجب أن ينسق مع المجلس العسكري الذي تولى السلطة بعد الإطاحة بالبشير، وفق «فرانس برس».

اقرأ أيضًا.. الصادق المهدي: السودان قد يشهد انقلابًا مضادًا دون اتفاق لتسليم السلطة

وأضاف المهدي: «يجب أن نؤكد أن ما حدث في السودان ليس انقلابًا عسكريًا، بل هو امتناع قواتنا عن سفك دمائنا وانحيازهم للمطالب الشعبية».

كان المهدي رئيسًا للحكومة عندما أطاح به انقلاب تولى البشير بعده السلطة بدعم من الإخوان المسلمين في 1989.

وأمضى المهدي فترات عدة في المنفى، وعاد إلى السودان في ديسمبر الماضي تزامنًا مع اندلاع التظاهرات.