تجمع المهنيين يعلق التفاوض مع المجلس العسكري ويعتبره «استمرارًا» لنظام البشير

أعلن قادة تجمع المهنيين الذي يقود حركة الاحتجاج في السودان، تعليق التفاوض مع المجلس العسكري الذي يتولى حكم البلاد، معتبرًا إياه «استمرارًا» لنظام الرئيس السابق عمر البشير، ودعا الى مواصلة التظاهرات للمطالبة بحكم مدني.

وقال الناطق باسم التجمع، محمد الأمين عبد العزيز في مؤتمر صحفي، «نعلن استمرار الاعتصام وتعليق التفاوض مع المجلس العسكري»، مضيفًا أن «المجلس العسكري استمرار للنظام البائد»، وفق «فرانس برس».