السجن لـ138 شخصًا في البحرين وتجريدهم من جنسيتهم بتهمة «الإرهاب»

شعار منظمة العفو الدولية

أعلن المستشار البحريني أحمد الحمادي، رئيس نيابة «الجرائم الإرهابية» أن المحكمة الكبرى الجنائية الرابعة حكمت الثلاثاء على 138 بحرينيًا بالسجن من ثلاث سنوات إلى مدى الحياة وجردتهم من جنسيتهم، لإدانتهم «بتأسيس والانضمام إلى جماعة إرهابية»، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

والمدانون وهم من الشيعة وفق مصدر قضائي، هم من بين 169 شخصًا حوكموا في هذه القضية ووجهت إليهم كذلك تهمة إقامة صلات بالحرس الثوري في إيران.

وهذه هي أكبر مجموعة تدان وتجرد من جنسيتها خلال محاكمة واحدة منذ بدء الملاحقات القضائية ضد معارضين شيعة بعد احتجاجات 2011، وفق المعهد البحريني للحقوق والديمقراطية.

وقال المستشار الحمادي إن المدانين حاولوا تشكيل تنظيم تحت مسمى «حزب الله البحريني» شبيه بحزب الله اللبناني. وحكم على 69 منهم بالسجن مدى الحياة، و39 بالسجن عشر سنوات. أما الباقون فحكم عليهم بالسجن بين سبع وثلاث سنوات. ومن بينهم واحد فقط لم يتم تجريده من جنسيته البحرينية.

وبرئ ثلاثون من المتهمين في هذه المحاكمة التي دانتها منظمة العفو الدولية. وتشهد البحرين اضطرابات متفرقة وتحركات لمجموعات معارضة منذ قمع احتجاجات 2011 التي كانت وراءها الغالبية الشيعية في بلد تحكمه عائلة سنية.