تجمع المهنيين السودانيين يرفض ما أعلنه المجلس العسكري

متظاهرون سودانيون قرب مقر القيادة العامة للجيش في الخرطوم (ا ف ب)

قال تجمع المهنيين السودانيين، اليوم الجمعة، إنه يرفض وعود المجلس العسكري الانتقالي بأن الحكومة الجديدة ستكون مدنية، وبأنه سيسلم السلطة إلى رئيس منتخب خلال عامين.

اقرأ أيضًا: المجلس العسكري السوداني: الحكومة الجديدة مدنية تمامًا.. وحزب البشير ينافس في الانتخابات

وجاء في بيان لتجمع المهنيين السودانيين أوردته «رويترز»، المنظم الرئيسي للاحتجاجات ضد الرئيس المخلوع عمر البشير «مطالبنا واضحة وعادلة ومشروعة، إلا أن الانقلابيين (لجنة النظام الأمنية) بطبيعتهم القديمة الجديدة ليسوا أهلاً لصنع التغيير، ولا يراعون في سبيل البقاء في السلطة سلامة البلاد واستقرارها، ناهيك عن تحقيق المطالب السلمية المتمثلة في تسليم السلطة فورًا لحكومة مدنية انتقالية كأحد الشروط الواجبة النفاذ».

وكان رئيس اللجنة السياسية المكلفة من المجلس العسكري السوداني الفريق عمر زين العابدين قال إن المجلس «لن يملي شيئًا على الناس ويريد خلق مناخ لإدارة الحوار بصورة سلمية» مؤكدًا أن الحكومة الجديدة ستكون مدنية تمامًا.

المجلس العسكري في السودان يؤكد أنه لن يسلم البشير «إلى الخارج»

وأضاف زين العابدين، في مؤتمر صحفي وفق ما أوردت «رويترز»، إن اللجنة تعتزم بدء حوار مع الكيانات السياسية في وقت لاحق اليوم الجمعة.

المزيد من بوابة الوسط