واشنطن تدعو السودان إلى احترام حق السودانيين في التظاهر سلميًا

متظاهرون يلوحون بالعلم السوداني خلال تجمع ضد الرئيس عمر البشير في أم درمان. (فرانس برس)

حضّت الولايات المتّحدة الأربعاء السُلطات السودانيّة على السّماح للسودانيّين بالتظاهر بدون عنف، آملةً في ألا تُطلق قوّات الأمن النار على المتظاهرين الذين يُطالبون منذ خمسة أيّام باستقالة الرئيس عمر البشير.

وقال مساعد وزير الخارجيّة الأميركي لشؤون إفريقيا تيبور ناجي، في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: ندعو الحكومة السودانية إلى احترام حقوق جميع السودانيّين في التعبير عن شكواهم بشكل سلمي.

وأكد أنّه «مُطمئنّ» للهدوء النّسبي الذي ساد ليل الثلاثاء الأربعاء بعد الأمر الذي أصدرته الشرطة إلى عناصرها بعدم التدخّل.

وكان آلاف المتظاهرين السودانيّين اعتصموا الأربعاء خارج مقرّ القيادة العامّة للجيش لليوم الخامس على التوالي، مطالبين البشير بالتنحّي، فيما لا يزال الغموض يلفّ حقيقة موقفَي الجيش وقوّات الأمن من اختبار القوّة القائم بين الشارع والرئيس السوداني.

المزيد من بوابة الوسط