تفريق تظاهرة لطلاب جزائريين بخراطيم المياه في محيط المجلس الدستوري

استخدمت الشرطة الجزائرية خراطيم مياه لتفريق طلاب يتظاهرون في اتجاه المجلس الدستوري في العاصمة حيث يتوقع تقديم ملف ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة يرفضونها، بحسب مصادر أمنية.

وسار مئات الطلاب في العاصمة وغيرها من مدن البلاد الأحد، اليوم الأخير للترشح إلى الانتخابات الرئاسية المقررة في 18 أبريل. وأغلق مترو العاصمة في وقت مبكر بعد الظهر وكذلك الطريق السريع الذي يربط المطار بوسط العاصمة، لمنع الطلاب من الوصول إلى وسط المدينة، وفقًا لوسائل الإعلام الجزائرية، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط