صدامات بين الشرطة الجزائرية ومتظاهرين حاولوا الوصول إلى القصر الرئاسي

اندلعت صدامات، الجمعة، بين الشرطة الجزائرية ومئات المتظاهرين الذين كانوا يحاولون الوصول إلى مقر رئاسة الجمهورية، بحسب مراسلة وكالة «فرنس برس».

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع، بعدما حاول المتظاهرون اختراق الطوق الأمني في الشارع المؤدي إلى رئاسة الجمهورية في حي المرادية، فيما ردّ المتظاهرون برشق الشرطة بالحجارة.

وخرج مئات المتظاهرين وسط العاصمة الجزائرية، عقب صلاة الجمعة للاحتجاج ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل.