صحفيان احتجزهما «داعش» في سورية يقولان إن مهدي نموش كان أحد سجانيهم

تعرف صحفيان فرنسيان كانا محتجزين رهائن لدى تنظيم «داعش» في سورية على مهدي نموش باعتباره «دون أي شك» أحد سجانيهم السابقين، وذلك لدى الإدلاء بشهادتيهما في محاكمة الجهادي الفرنسي بتهمة قتل أربعة أشخاص في هجوم على المتحف اليهودي ببروكسل في العام 2014.

وبحسب وكالة «فرانس برس» فقد قال مراسل الحرب السابق نيكولا إينان: «ليس لدي أيّ شكّ بأن مهدي نموش كان سجاني وجلادي في سورية المعروف بكنية أبو عمر».

فيما أكد الصحفي ديدييه فرنسوا أيضًا أنه لا يساوره «أي شك» في ذلك.

وقد احتجز الاثنان في النصف الثاني من العام 2013 لدى تنظيم «داعش» في سورية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط