«سي إن إن»: البنتاغون أرسل قوات إضافية لسورية لتأمين الانسحاب الأميركي

مركبة عسكرية أميركية في منطقة منبج السورية. (أرشيفية. رويترز)

قالت مصادر بوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، اليوم الخميس، إن الوزارة أرسلت قوات إضافية إلى سورية بهدف تأمين عمليات انسحاب القوات الأميركية من البلاد.

وأضافت المصادر، في تصريحات إلى شبكة «سي إن إن» الأميركية، أن القوات التي جرى إرسالها هي على الأغلب من قوات المشاة وستتمثل مهامها بالمساعدة بتأمين القوات والمعدات على الأرض وخلال عمليات نقلها.

وأشارت إلى أن هذه القوات ستتنقل بين عدة مناطق بسورية دون التطرق إلى موضوع عمليات الانسحاب ذاتها، مضيفة أن التهديدات مصدرها الأساسي هو تنظيم «داعش» في العراق والشام، وقوات النظام السوري و«الميليشيات» المدعومة من إيران.

تأتي تلك التصريحات بعد إعلان تنظيم «داعش» مسؤوليته عن تفجير انتحاري في منبج السورية أودى بحياة أربعة أميركيين بالإضافة على 10 آخرين الأسبوع الماضي.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن قرارًا مفاجئًا في 19 ديسمبر بسحب جميع القوات الأميركية وقوامها 2000 جندي من سورية وإعلانه هزيمة تنظيم «داعش» هناك، وهي وجهة نظر لم يتفق معه فيها الكثير من الخبراء.

المزيد من بوابة الوسط