تنظيم «داعش» يتبنى هجومًا انتحاريًا في شمال شرق سورية

تبنى تنظيم «داعش»، اليوم الإثنين، التفجير الانتحاري الذي استهدف رتلًا أميركيًا تابعًا للتحالف الدولي ترافقه عناصر من قوات سورية الديمقراطية، في منطقة الشدادي في ريف الحسكة الجنوبي في شمال شرق سورية.

وبحسب وكالة «فرانس برس» فقد أوردت وكالة «أعماق» التابعة للتنظيم بيانًا نقلته حسابات جهادية على تطبيق المحادثات «تلغرام» جاء فيه «هجوم استشهادي بسيارة مفخخة يضرب رتلًا مشتركًا للقوات الأميركية والبي كاي كاي (في إشارة إلى الوحدات الكردية) قرب حاجز جنوب مدينة الشدادي».

وأكد التحالف الدولي من جهته وقوع الهجوم، وقال إنه لم تقع أي خسائر في صفوف القوات الأميركية.

في حين قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن خمسة مقاتلين من قوات سورية الديمقراطية كانوا يتولون حماية الرتل الأميركي قتلوا.

المزيد من بوابة الوسط