سامح شكري يسلم فلسطين رئاسة «مجموعة الـ77 والصين» غدًا

وزير الخارجية المصري سامح شكري (الإنترنت)

يتوجه وزير الخارجية المصري سامح شكري، غدًا الإثنين، إلى مدينة نيويورك الأميركية، لحضور مراسم تسليم رئاسة «مجموعة الـ77 والصين» من مصر إلى فلسطين.

ووفق بيان للخارجية المصرية، اليوم الأحد، من المقرر أن يُلقي الوزير شكري الكلمة الافتتاحية لاجتماع المجموعة المُزمع عقده يوم 15 يناير الجاري في مقر منظمة الأمم المتحدة، وذلك في حضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ورئيسة الجمعية العامة ماريا إسبينوزا، وسكرتير عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.

وصرح المستشار أحمد حافظ، الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن ترؤس مصر أعمال مجموعة الـ 77 والصين على مدار العام الماضي، وللمرة الثالثة في تاريخ المجموعة جاء «امتدادًا للدور الريادي الذي تضطلع به مصر على مستوى الدول النامية، وإيمانًا بالقيم والأهداف التي تتأسس عليها المجموعة».

ونوه حافظ بأن المجموعة تعد أكبر محفل تفاوضي باسم الدول النامية داخل أروقة منظمة الأمم المتحدة، يستهدف تعزيز المصالح الاقتصادية والتنموية لتلك الدول.

وأضاف الناطق أن «مصر حرصت خلال رئاستها المجموعة، وبدعم كافة الدول الأعضاء، على الدفاع عن مصالح وقضايا الدول النامية وفقًا لأولوياتها واحتياجاتها في شتى المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، فضلاً عن الدفع قدمًا بما تصبو إليه دول المجموعة من تحقيق نظام دولي أكثر عدلاً وتمثيلاً، خاصة على ضوء مرحلة الإصلاح التي تشهدها منظمة الأمم المتحدة، باعتبارها الأداة الرئيسة للعمل الدولي متعدد الأطراف، سواء على صعيد العمل التنموي أو الإداري أو في مجالات السلم والأمن».

وفي نهاية تصريحاته، أوضح حافظ أن وزير الخارجية سيعقد لقاءات ثنائية مهمة مع عدد من كبار مسؤولي المنظمة الدولية أثناء زيارته نيويورك.

المزيد من بوابة الوسط