وزير الخارجية الأميركي يعقد جلسة مباحثات مع السيسي في القاهرة

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يستقبل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو. (أ ف ب)

التقى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، صباح اليوم الخميس، الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في قصر الرئاسة في القاهرة، حيث عقد الجانبان جلسة مباحثات ثنائية.

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن مصدر قوله إن اللقاء، الذي يتوقع أن يتناول الملفات الإقليمية الرئيسة، بدأ قرابة الساعة العاشرة بتوقيت القاهرة.

وكان بومبيو وصل مساء الأربعاء إلى العاصمة المصرية عقب زيارة خاطفة وغير معلنة للعراق بهدف طمأنة حلفاء واشنطن إزاء الدعم في الحرب ضد تنظيم «داعش» رغم إعلان انسحاب القوات الأميركية من سورية.

ومنذ إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب في نهاية السنة بشكل مفاجئ، انسحاب قوات بلاده البالغ عددها ألفي جندي من سورية، تسود تساؤلات حول مصير وحدات حماية الشعب الكردية التي تدعمها الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم «داعش».

وسيلتقي وزير الخارجية الأميركي قبل ظهر اليوم الخميس نظيره المصري سامح شكري.

وكذلك، سيلقي خطابًا في الجامعة الأميركية بالقاهرة سيحاول فيه أن يعرض استراتيجية أميركية متماسكة في الشرق الأوسط على الرغم من قرارات دونالد ترامب التي تشير إلى رغبة الولايات المتحدة في فك الارتباط مع بعض الدول.

وتعتبر القاهرة حليفًا رئيسًا لواشنطن في الشرق الأوسط. ومنذ توقيع معاهدة السلام المصرية - الإسرائيلية في العام 1979، حصلت مصر على مساعدات عسكرية أميركية قيمتها 40 مليار دولار ومساعدات اقتصادية بلغت 30 مليار دولار، وفق وزارة الخارجية الأميركية.

وبعد تعليقها لبعض الوقت في ظل رئاسة باراك أوباما، استؤنفت المساعدات العسكرية السنوية لمصر التي تبلغ 1.3 مليار دولار.

المزيد من بوابة الوسط