تركيا: دعم أميركا وحدات حماية الشعب الكردية السورية «خطأ كبير»

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو (رويترز)

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن دعم الولايات المتحدة وحدات حماية الشعب الكردية السورية «خطأ كبير». وأضاف أن القضية تسببت في توتر في العلاقات بين البلدين الحليفين في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وفق ما نقلت «رويترز».

اقرأ أيضًا- دوريات أميركية في مناطق الأكراد قرب الحدود التركية

وأثار دعم واشنطن الوحدات حنق أنقرة التي تعتبرها امتدادًا لحزب العمال الكردستاني المحظور الذي حمل السلاح على الأراضي التركية على مدى عقود.

وشهدت العلاقات الأميركية - التركية توترًا بسبب عدد من القضايا بما فيها السياسة الأميركية في سورية، وقضية قس أميركي احتجز في تركيا، ومطالب أنقرة بتسليم فتح الله كولن وهو رجل دين مقيم في الولايات المتحدة تتهمه تركيا بتدبير محاولة انقلاب في 2016.

وقال جاويش أوغلو، في زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة إن التوتر بين أنقرة وواشنطن يرجع إلى دعم الولايات المتحدة وحدات حماية الشعب وقضية كولن.

وأضاف: «اعتبار التعاون ضروريًا على الرغم من معرفة أن (الوحدات) هي نفس المنظمة (حزب العمال الكردستاني) هو فعلاً خطأ كبير»، مشيرًا إلى أنه سيناقش العلاقات الثنائية مع نظيره الأميركي مايك بومبيو يوم الثلاثاء.

وكالة: القوات التركية قصفت مواقع لوحدات حماية الشعب الكردية شرقي الفرات

وذكرت وكالة أنباء الأناضول أن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، قال اليوم الأحد إنه أبلغ رئيس الأركان الأميركي، جوزيف دانفورد، بأن تركيا تتوقع من الولايات المتحدة وقف دعمها وحدات حماية الشعب في أسرع وقت ممكن.