22 قتيلاً من فصيل معارض في هجوم لقوات النظام السوري في المنطقة المنزوعة السلاح

قُتل 22 عنصرًا في فصيل معارض، ليل الخميس-الجمعة، إثر هجوم شنته قوات النظام في المنطقة المنزوعة السلاح في ريف حماة الشمالي المحاذي لمحافظة إدلب، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، لوكالة «فرانس برس»، إن «هذه الحصيلة هي الأكبر في المنطقة المنزوعة السلاح منذ الإعلان عنها» قبل أشهر، مشيرًا إلى اندلاع اشتباكات عنيفة طوال الليل اثر الهجوم الذي شنته قوات النظام على موقع تابع لفصيل جيش العزة في منطقة اللطامنة.