نائب الرئيس التركي يطالب بالتحقيق في تقارير إذابة جثمان خاشقجي

جمال خاشقجي (الإنترنت)

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» عن نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، أن بلاده تطالب بالتحقيق في تقارير إذابة جثة الصحفي السعودي خاشقجي.

وأضاف أوقطاي، وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول الرسمية للأنباء وأوردت أيضًا «رويترز»، أنه بات يقينًا الآن أن خاشقجي، الذي اختفى في القنصلية السعودية بإسطنبول يوم الثاني من أكتوبر الماضي، اُستهدف بـ«جريمة قتل متعمدة».

اقرأ أيضًا- تفاصيل 19 يومًا مرت منذ اختفاء خاشقجي في إسطنبول حتى إعلان مقتله

وتابع: «السؤال الآن هو من أصدر الأوامر. هذا ما نسعى للحصول على إجابته الآن... وهناك سؤال آخر هو أين اختفت الجثة؟ هناك تقارير عن أنها أذيبت في الحمض. لابد من النظر في كل ذلك».

ونقلت «فرانس برس»، اليوم، عن مسؤول تركي رفيع المستوى أن السعودية أرسلت خبيرًا في علم السموم وآخر في الكيمياء لإخفاء الأدلة في جريمة قتل خاشقجي قبل قيام الشرطة التركية بتفتيش القنصلية السعودية الشهر الماضي.

اقرأ أيضًا- نجلا خاشقجي يطالبان السلطات السعودية بإعادة جثة والدهما

وقال المسؤول، الذي طلب عدم كشف هويته: «نعتقد أن هذين الشخصين أتيا إلى تركيا بهدف وحيد هو إخفاء أدلة جريمة قتل خاشقجي قبل أن يسمح للشرطة التركية بتفتيش المبنى».

وفي 2 أكتوبر الماضي، دخل خاشقجي القنصلية السعودية في إسطنبول، بحسب صور التقطتها كاميرات المراقبة، بهدف الحصول على وثيقة لزواجه المقبل. ورافقته خطيبته خديجة جنكيز، التي انتظرته خارج القنصلية. إلا أنه اختفى وأعلنت السعودية عقب ذلك بقرابة الأسبوعين مقتله على يد 15 عنصرًا داخل مقر القنصلية.

المزيد من بوابة الوسط