وزير الخارجية: الأردن مستعد للتفاوض مع إسرائيل حول الباقورة والغمر

العاهل الأردني الملك عبد الله (يمين) ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (يسار)

أعلن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، استعداد بلاده للدخول في مشاورات مع إسرائيل حول استعادة أراضي الباقورة والغمر، التي كان للدولة العبرية حق التصرف بها لمدة 25 عامًا بموجب ملحقات معاهدة السلام الموقعة بينهما العام 1994.

وقال الصفدي، في مقابلة مع التلفزيون الأردني مساء الإثنين: «نحن جاهزون ومستعدون للدخول في أية مشاروات تطلبها إسرائيل إن فعلت ذلك، نمتلك الحجة القانونية والسياسية للتعامل مع هذا الموضوع».

لكنه أضاف أن الأردن لم يتلقَ أي طلب رسمي للدخول في مشاورات، وفق «فرانس برس».

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أعلن، الأحد، أن بلاده أبلغت إسرائيل بأنها تريد استعادة أراضي الباقورة والغمر، مؤكدًا أن «الباقورة والغمر أراضٍ أردنية وستبقى أردنية، ونحن نمارس سيادتنا بالكامل على أراضينا».

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو تبلغ الحكومة الإسرائيلية القرار الأردني، معلنًا «سنفتح مفاوضات حول احتمال تمديد الاتفاق القائم».

اقرأ أيضًا: الأردن يبلغ إسرائيل بقرار استرجاع أراض بعد 25 عاما من حق التصرف بموجب اتفاق السلام

وقال الصفدي: «الدول تتعامل عبر مذكرات رسمية وتواصل رسمي، فإذا ما بعثت إسرائيل بطلب للدخول في هذه المشاورات سندخل متسلحين في أحقيتنا باتخاذ القرار الذي اتخذناه وضمن منهجيتنا الثابتة دائمًا في حماية حقوقنا ومصالحنا».

وتابع: «سنتعامل مع هذه المشاورات بما يحقق القرار الأردني في إنهاء الملحقين وبما يحمي مصالحنا»، مشيرًا إلى أن «هذه الأراضي لم تكن يومًا مؤجرة ولم يكن هناك تأجير».

وقال: «نحن مارسنا حقًّا قانونيًّا لنا في اتفاقية السلام التي وُقِّعت قبل نحو 24 عامًا، التي أتاحت في هذين الملحقين الحق في إنهائهما، ونحن مارسنا هذا الحق وتصرفنا ضمن حقنا القانوني والسيادي».

وحول ما إذا ستكون هناك ضغوط إسرائيلية، قال الصفدي: «سنتعامل مع أي ضغط لمصلحة الأردن. لكل قرار تداعيات».

وبحسب ملاحق اتفاقية السلام الموقعة في 26 أكتوبر 1994، تم إعطاء حق التصرف لإسرائيل بهذه الأراضي لمدة 25 عامًا، على أن يتجدد ذلك تلقائيًّا في حال لم تبلغ الحكومة الأردنية برغبتها استعادة هذه الأراضي قبل عام من انتهاء المدة.

والباقورة منطقة حدودية أردنية تقع شرق نهر الأردن في محافظة إربد (شمال). أما الغمر فمنطقة حدودية أردنية تقع ضمن محافظة العقبة (جنوب) وتبلغ مساحتها نحو أربعة كيلومترات مربعة.

المزيد من بوابة الوسط