بريطانيا: تفسير السعودية لمقتل خاشقجي «لا يمكن تصديقه»

جمال خاشقجي (الإنترنت)

قالت بريطانيا، الأحد، إن التفسير السعودي لمقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول «لا يمكن تصديقه ويجب محاسبة» المتورطين في الأمر، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وقال وزير «بريكست» دومينيك راب لهيئة «بي بي سي»: «لا أعتقد أنه يمكن تصديقه»، مضيفًا أن هناك «علامة استفهام جدية على الرواية التي أُعطيت. نحن نؤيد التحقيقات التركية بهذا الشأن والحكومة البريطانية تريد أن ترى أشخاصًا يحاسبون» على مقتل خاشقجي.

وبعد إنكارها لأسبوعين، أقرت السعودية السبت بأن الصحفي، الذي كان يكتب مقالات رأي في «واشنطن بوست» وينتقد ولي العهد محمد بن سلمان، قُتل بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول في 2 أكتوبر.

لكن تفسيرها لمقتله خلال «شجار» ووجه بتشكيك من قبل الدول الكبرى التي طالبتها بإجابات، ولا سيما بمعرفة ما حل بجثته.

واتهم مسؤولون أتراك الرياض بأنها أمرت بقتله وتقطيع جثته، وتحدثت وسائل الإعلام الحكومية التركية عن وجود تسجيلات بالصوت والصورة تؤيد هذه المزاعم. وفتشت الشرطة التركية غابة في إسطنبول يعتقد أنه تم التخلص من الجثة فيها، فيما وعدت أنقرة بكشف نتائج التحقيق كاملة.