روسيا تعلن مقتل 88 ألف مسلح في سورية منذ تدخلها

الرئيس الروسي ووزير دفاعه (ا ف ب)

أكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، السبت، مقتل قرابة 88 ألف مسلح من الفصائل المعارضة والمقاتلة في سورية خلال السنوات الثلاث، منذ تدخل موسكو لدعم القوات الحكومية، وفق بيان لوزارة الدفاع الروسية أوردته وكالة «فرانس برس».

ونقل البيان عن شويغو قوله خلال منتدى في سنغافورة إنه «على امتداد العملية، تم القضاء على أكثر من 87 ألفًا و500 مسلح، وتحرير ألفًا و411 بلدة وأكثر من 95% من الأراضي السورية».

وقال شويغو «لقد تمت تصفية معظم المسلحين».

ويفيد المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره في بريطانيا، أن ما يقرب من 365 ألف شخص قُتلوا خلال النزاع الذي اندلع قبل سبع سنوات.

وتدخلت روسيا في النزاع في سبتمبر 2015 ووفرت الإسناد الجوي لنظام الرئيس بشار الأسد.

وقال شويغو إن القوات الجوية الروسية نفذت أكثر من 40 ألف مهمة قصف وأصابت نحو 120 ألف هدف للبنية التحتية «الإرهابية». وأضاف أن «القوات المسلحة السورية تسيطر حاليًا على الأراضي التي يعيش فيها أكثر من 90% من السكان».