انطلاق الانتخابات التشريعية في كردستان العراق بمشاركة 3 ملايين ناخب

جندي كردي أمام مبنى محافظة اربيل في كردستان العراق (أرشيفية: فرانس برس)

انطلقت، صباح اليوم الأحد، الانتخابات التشريعية في إقليم كردستان العراق، وفتحت مراكز التصويت أبوابها لانتخاب برلمان جديد للمنطقة التي تتمتع بالحكم الذاتي لكنها تكافح لتحسين وضعها الاقتصادي بعد فشل استفتاء على الاستقلال العام الماضي.

ويصوت في هذه الانتخابات نحو ثلاثة ملايين ناخب، لاختيار 111 نائبًا في البرلمان من أصل 673 مرشحًا ينتمون إلى 29 كيانًا سياسيًا، وفق «فرانس برس».

وتأتي الانتخابات بعد عام من استفتاء على الاستقلال صوت فيه 93% من الأكراد بـ«نعم»، لكنه كان ضد رغبة بغداد والمجتمع الدولي، مما أسفر عن اتخاذ الحكومة المركزي إجراءات عقابية ضد الإقليم، بينها استعادة جميع المناطق المتنازع عليها من سيطرة القوات الكردية، أبرزها محافظة كركوك الغنية بالنفط.

ويعتبر إقليم كردستان العراق، بحسب النظام الداخلي لبرلمانه، دائرة انتخابية واحدة.

ويسيطر حاليًا على البرلمان والحكومة، الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني (38 مقعدًا)، والاتحاد الوطني الكردستاني (حزب جلال طالباني) الذي يشغل 18 مقعدًا. وتعتبر حركة التغيير، التي لها 24 مقعدًا، من قوى المعارضة إلى جانب الاتحاد الإسلامي (10 مقاعد) والجماعة الإسلامية (6 مقاعد).

ولا يتوقع محللون حصول أي تغيير في الخارطة السياسية للإقليم، بسبب عدم وجود أحزاب وتيارات سياسية جديدة مشاركة، باستثناء حركة «الجيل الجديد»، التي تأسست بداية العام الجاري وتمكنت من الحصول على أربعة مقاعد في مجلس النواب العراقي في بغداد.

المزيد من بوابة الوسط