فرنسا تقر باستخدام «التعذيب» خلال حرب الجزائر

قال قصر الإليزيه إن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، سيقر اليوم الخميس بأن فرنسا أقامت خلال حرب الجزائر في الفترة بين 1954-1962 «نظامًا» استخدم فيه «التعذيب»، وأدى بحد ذته إلى وفاة المعارض الشيوعي موريس أودان.

وبحسب وكالة «فرانس برس» فمن المقرر أن يسلم ماكرون أرملة موريس أودان بيانًا في هذا الصدد يعلن فيه «فتح الأرشيف المتعلق بقضايا اختفاء مدنيين وعسكريين من فرنسيين وجزائريين».

وتمثل حرب الجزائر حتى الآن أحد الملفات الأكثر إثارة للجدل في تاريخ فرنسا الحديث.