تضارب الأنباء حول انفجارات بمحيط مطار عسكري سوري

آثار انفجار (الإنترنت)

قالت وسائل إعلام سورية رسمية إن انفجارات سُمعت في محيط مطار المزة العسكري قرب دمشق، في وقت مبكر اليوم الأحد، تبين أنها نتجت من انفجار في مستودع ذخيرة قرب المطار بسبب ماس كهربائي، لكن مسؤولاً في تحالف إقليمي يدعم دمشق قال إنها ناجمة عن ضربات إسرائيلية، وفق ما نقلت عنه وكالة «رويترز» للأنباء.

وأوردت الوكالة العربية السورية للأنباء عن مصدر عسكري قوله «مطار المزة لم يتعرض لأي عدوان إسرائيلي وإن الأصوات التي سمعت تعود لانفجار مستودع ذخيرة قرب المطار بسبب ماس كهربائي».

وقال المسؤول في التحالف الذي يدعم دمشق إن الانفجارات نجمت عن إطلاق صواريخ إسرائيلية عبر هضبة الجولان، وإن الدفاعات الجوية السورية تصدت لها.

وأرجع المرصد السوري لحقوق الإنسان الانفجارات إلى ضربات جوية إسرائيلية، وقال إنها أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وسبق أن أقرت إسرائيل بتنفيذ ضربات جوية في سورية بهدف إضعاف قدرة إيران وحلفائها بما في ذلك جماعة «حزب الله» اللبنانية الشيعية التي تدعم الأسد في الحرب الأهلية المستمرة منذ سبعة أعوام.

ولم يرد أي تعليق من إسرائيل على التقارير عن الانفجارات.

وفي مايو، قالت إسرائيل إنها هاجمت جميع البنى التحتية العسكرية الإيرانية تقريبًا في سورية بعد أن أطلقت قوات إيرانية صواريخ على أراض خاضعة لسيطرة إسرائيل لأول مرة.

المزيد من بوابة الوسط