بوتفليقة يعود من جنيف بعد رحلة علاجية

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في الجزائر العاصمة، 9 إبريل 2018. (رويترز)

أعلنت الرئاسة الجزائرية إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عاد إلى الوطن، السبت، بعد رحلة مدتها ستة أيام إلى جنيف، حيث أجرى فحوصًا طبية.

وهذه أحدث رحلة علاجية لبوتفليقة، صاحب الـ 81 عاماً، خارج البلد منذ إصابته بجلطة في العام 2013، بحسب «رويترز».

وصار بوتفليقة نادر الظهور منذ تلك الإصابة، لكن مؤيديه يطالبونه بالسعي للترشح في الانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل. ولم يعلن الزعيم المخضرم، الذي يتولى رئاسة البلاد منذ العام 1999، ما إذا كان ينوي الترشح في الانتخابات.