النظام السوري يؤكد عزمه شنَّ هجوم على محافظة إدلب

قال وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، يوم الخميس، إن قوات الحكومة ستمضي إلى النهاية في محافظة إدلب بشمال البلاد، مضيفًا أن هدف دمشق الأساسي هو مقاتلو جبهة النصرة.

وأضاف المعلم، بعد محادثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف بحسب وكالة «رويترز»، أن سورية لن تستخدم أسلحة كيماوية في أي هجوم وأنها لا تمتلك مثل هذه الأسلحة.

وقال إن سورية ستحاول تجنب سقوط قتلى مدنيين.