موسكو: سورية جاهزة لعودة مليون لاجئ

طفل سوري نزح مع عائلته من ريف الرقة (ا ف ب)

أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الثلاثاء أن السلطات السورية ستكون جاهزة لعودة مليون لاجئ في أعقاب أعمال إعادة الإعمار التي تدعمها موسكو.

وقال سيرغي شويغو، في تصريحات نشرتها وكالات الأنباء الروسية وأوردتها «فرانس برس»، إنه «منذ 2015، عندما بدأ تحرير بلدات وقرى تدريجيًا، عاد أكثر من مليون شخص إلى ديارهم».

وأضاف للصحفيين: «تم الآن خلق كل فرصة لعودة حوالي مليون لاجئ آخرين». وتابع: «إن أعمال إعادة بناء البنية التحتية مستمرة، إعادة بناء طرق النقل ونقاط أمنية كي تتمكن سورية من البدء في استقبال لاجئين».

وتدخلت روسيا الحليف الرئيس لنظام بشار الأسد عسكريًا في سورية منذ سبتمبر 2015 الأمر الذي أتاح استعادة أراضٍ استولى عليها تنظيم الدولة «داعش» وإضعاف المجموعات المسلحة إلى حد كبير.

والحرب التي اندلعت في 2011 وتعد من الأكثر دمارًا منذ الحرب العالمية الثانية، أدت إلى نزوح أكثر من نصف الشعب السوري بينهم أكثر من نصف مليون خارج أراضيها.

وفر معظمهم إلى دول مجاورة وخصوصًا إلى تركيا والأردن ولبنان. وناقش الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب عودة اللاجئين في قمة في هلسنكي الشهر الماضي.

وقالت موسكو فيما بعد إنها اقترحت على واشنطن خطة للتعاون في مسألة عودتهم إلى سورية، لكن التفاصيل لم تؤكد بعد.