الحوثيون يعلنون «وقفًا موقتًا» للعمليات العسكرية البحرية

يمنيون يتفقدون الأضرار في مصنع في مرفأ الحديدة إثر قصف للتحالف العربي (فرانس برس)

أعلن الحوثيون في اليمن وقفًا موقتًا للعمليات العسكرية البحرية لمدة أسبوعين قابلة للتجديد، بدءًا من ليل الثلاثاء - الأربعاء، وذلك بعد أسبوع على هجوم استهدف ناقلتي نفط سعوديتين عند مضيق باب المندب.

وأعلنت وزارة الدفاع التابعة للحوثيين في بيان، نقلت عنه «فرانس برس»، أن «الهدنة بدأ سريانها الساعة الثانية عشرة مساء يوم 31 يوليو، ما لم يكن هناك أي تصعيد للعدوان». وأكد البيان الترحيب بـ«أي مبادرة تدعو إلى حقن الدماء ووقف العدوان على اليمن».

ونشرت وكالة الأنباء سبأ، التابعة للحوثيين، نص مبادرة قدمها رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، جاء فيها: «نعلن عن مبادرتنا بدعوة الجهات الرسمية اليمنية إلى التوجيه بإيقاف العمليات العسكرية البحرية لمدة محددة قابلة للتمديد ولتشمل جميع الجبهات إن قوبلت هذه الخطوة بالاستجابة والقيام بخطوة مماثلة من قبل قيادة هذا التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن».

ولم يصدر أي تعليق من التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية. يُذكر أن السعودية علقت بشكل موقت كل شحنات النفط عبر مضيق باب المندب في 26 يوليو الماضي بعد الهجوم على ناقلتي نفط.

وأدى النزاع منذ التدخل السعودي إلى مقتل نحو عشرة آلاف شخص في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حاليًا.

كلمات مفتاحية