البرلمان المصري يوافق على برنامج الحكومة الجديدة ويمنحها الثقة

جلسة سابقة للبرلمان المصري. (أرشيفية: الإنترنت)

وافق مجلس النواب المصري يوم الأربعاء على برنامج الحكومة الجديدة ومنحها الثقة بعد مرور ستة أسابيع على أدائها اليمين القانونية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وجاء ذلك خلال الجلسة العامة للبرلمان، التي أكد فيها مدبولي التزام حكومته بملاحظات النواب على برنامج حكومته «مصر تنطلق»، واصفًا إياها بـ«البناءة». واستقالت الحكومة السابقة برئاسة شريف إسماعيل في الخامس من يونيو حزيران في إجراء روتيني بعد أداء السيسي اليمين الدستورية أمام مجلس النواب لولايته الثانية.

وفي ختام مناقشة برنامج الحكومة التي يرأسها مصطفى مدبولي أجرى رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال اقتراعًا برفع الأيدي ثم أعلن الموافقة على بيان الحكومة وما جاء ببرنامجها وثقة النواب بها. وقدمت حكومة مدبولي برنامجها إلى مجلس النواب في الثالث من يوليو ، وكانت قد أدت اليمين القانونية أمام السيسي يوم 14 يونيو.

وقال مدبولي: «الفترة المقبلة ستشهد طفرة ملموسة وتحسينًا في الخدمات من خلال توفير الخدمات، وحل مشكلات المياه والصرف الصحي والمرور، وتوفير السلع بأسعار مناسبة». وكان الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، كلف في يونيو الماضي، وزير الإسكان مصطفى مدبولي بتشكيل الحكومة الجديدة خلفًا لشريف إسماعيل.

ومصطفى مدبولي البالغ من العمر 52 عامًا حاصل على درجة الدكتوراه في الهندسة المعمارية من جامعة القاهرة، إلى جانب دبلوم الدراسات المتقدمة في مجال التخطيط العمراني، إدارة العمران، من معهد دراسات الإسكان والتنمية الحضرية في روتردام بهولندا. وشغل مدبولي، منصب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية في مصر، منذ فبراير 2014.

المزيد من بوابة الوسط