مقتل أربعة فلسطينيين وجرح 120 برصاص الاحتلال الإسرائيلي

لقي أربعة فلسطينيين مصرعهم بنيران جيش الاحتلال إسرائيلية خلال احتجاجات في قطاع غزة بفلسطين أمس الجمعة.

وقال مسؤولون بوزارة الصحة في غزة إن اثنين من «القتلى سقطا شرقي خان يونس بوسط القطاع بينما قتل الثالث في رفح إلى الجنوب، وأضافوا أن قذيفة دبابة إسرائيلية انفجرت قرب احتجاج في خان يونس وأن القتيلين مدنيان».

وأعلنت الوزارة في بيان أن الرابع «قتل بطلق ناري في الصدر أطلقه جنود إسرائيليون قرب بلدة ملكة شرق مدينة غزة»، مبينة أن 120 آخرين «أصيبوا برصاص الاحتلال والغاز خلال الاحتجاجات قرب الحدود».

وتحدت حركة المقاومة الإسلامية «حماس» في وقت سابق يوم الجمعة الدعوات الإسرائيلية لوقف إطلاق البالونات الحارقة من القطاع في الوقت الذي هدد فيه وزير الدفاع الإسرائيلي بإصدار أمر بهجوم عسكري لوقفها.

وأتت حرائق ناجمة عن البالونات المملوءة بغاز الهيليوم وطائرات ورقية تحمل مواد حارقة أطلقها فلسطينيون من غزة إلى الأراضي المحتلة على ساحات من الأراضي الزراعية خلال الشهور القليلة الماضية.

وأصبحت فكرة البالونات المشتعلة شائعة خلال الاحتجاجات الأسبوعية التي تنظم منذ شهور على حدود غزة تحت اسم «مسيرة العودة الكبرى» والتي قتل فيها أكثر من 140 فلسطينيا على يد قوات الاحتلال الإسرائيلية.

ويقيم الفلسطينيون في قطاع غزة احتجاجات للمطالبة بحق العودة إلى ديارهم وقراهم التي فروا منها أو أخرجوا قسرا خلال الصراع الذي اكتنف إقامة دولة إسرائيل عام 1948.