السودان يمدد وقف النار في مناطق النزاع حتى ديسمبر

الرئيس السوداني عمر البشير. (أرشيفية: الإنترنت)

مدد الرئيس السوداني عمر البشير، الخميس، حتى ديسمبر وقفًا آحاديًّا لإطلاق النار في المناطق التي تشهد نزاعًا، أي إقليم دارفور وولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، وفق ما أعلنت الرئاسة.

وأعلنت السلطات السودانية منذ يونيو 2016 هدنات في هذه المناطق، حيث أسفرت المعارك بين القوات الحكومية والمتمردين عن عشرات آلاف القتلى ونزوح الملايين، وفق «فرانس برس».

وقالت الرئاسة في بيان إن الرئيس «أصدر قرارًا جمهوريًّا بتمديد وقف إطلاق النار بكافة مسارح العمليات حتى 31 ديسمبر 2018». ويؤكد مسؤولون سودانيون أن النزاع في دارفور (غرب) انتهى، لكن أعمال عنف جديدة اندلعت في الأشهر الأخيرة وأجبرت الآلاف على النزوح بحسب الأمم المتحدة.

واندلع العنف في دارفور العام 2003 مع قتال متمردين الرئيس السوداني، متهمين إياه بتهميشهم. واندلعت حركات تمرد مماثلة في ولايتي النيل الأزرق (جنوب شرق) وجنوب كردفان (جنوب) بعد انفصال جنوب السودان في 2011.

المزيد من بوابة الوسط