بعد فشل المفاوضات.. مئات الضربات الجوية تستهدف بلدات جنوب سورية

نفذت قوات النظام السوري وحليفتها روسيا مئات الضربات الجوية على بلدات في محافظة درعا جنوبي سورية، في تصعيد «غير مسبوق» منذ بدء الهجوم على المنطقة منذ أكثر من أسبوعين، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس» عن المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس.

وأحصى المرصد تنفيذ «أكثر من 600 ضربة جوية بين غارات وقصف بالبراميل المتفجرة منذ ليل أمس».

وقال مديره رامي عبد الرحمن، للوكالة الفرنسية: «يحول الطيران السوري والروسي هذه المناطق إلى جحيم»، لافتًا إلى «قصف هستيري على ريف درعا في محاولة لإخضاع الفصائل بعد رفضها الاقتراح الروسي لوقف المعارك أثناء جولة التفاوض الأخيرة عصر الأربعاء».