الجيش المصري يعلن مقتل 3 متطرفين في سيناء وتدمير أنفاق في رفح

قوات مصرية تدير نقطة تفتيش خارج مطار شرم الشيخ (ا ف ب)

أعلن الجيش المصري، الثلاثاء، مقتل ثلاثة عناصر إرهابية في سيناء، وتدمير عدد غير محدد من الأنفاق في مدينة رفح، على الحدود بين مصر وقطاع غزة، في إطار حملة يقوم بها منذ أشهر ضد المتطرفين.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة، في بيان عن الحملة التي بدأها في شمال ووسط سيناء في فبراير الماضي، إنه «تم القضاء على ثلاثة عناصر تكفيرية، وتدمير 285 ملجأ ومخزنًا، و200 كيلوغرام من مادة TNT، بالإضافة إلى عدد من الأنفاق برفح».

وأضاف البيان، الذي نشره الناطق العسكري على صفحته الرسمية على «فيسبوك»: «ألقي القبض على 59 فردًا من المشتبه بهم بشمال ووسط سيناء».

وأكد أن «العمليات أسفرت كذلك عن إصابة مجند أثناء الاشتباكات مع العناصر الإرهابية، واستشهاد فردين مدنيين نتيجة لانفجار عبوة ناسفة كانت معدة لاستهداف قوات المداهمات على محاور التحرك».

وفي أواخر نوفمبر، كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس هيئة الأركان في القوات المسلحة بإعادة فرض الأمن في سيناء في غضون ثلاثة أشهر، مع استخدام «كل القوة الغاشمة»، وتم لاحقًا تمديد المهلة.