البشير يعرض استضافة محادثات بين طرفي النزاع في جنوب السودان

عرض الرئيس السوداني عمر البشير استضافة محادثات السلام بين الطرفين المتنازعين في جنوب السودان الرئيس سلفا كير وزعيم التمرد رياك مشار.

ونقل عرض البشير وفد سوداني زار جوبا الثلاثاء، وهو يأتي بعد أيام على تبني مجلس الامن الدولي قرارا يمنح طرفي النزاع شهرا واحدا للتوصل إلى اتفاق سلام أو مواجهة عقوبات، بحسب «فرانس برس».

وضم الوفد السوداني وزير الخارجية الدرديري الدخيري والفريق صلاح قوش مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية السودانية قريب الله خضر إن «الوفد حمل رسالة شفهية من رئيس الجمهورية المشير عمر البشير لأخيه الرئيس سلفا كير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان تتعلق بمبادرة  لدعم جهود تحقيق السلام بين الأطراف المتصارعة في جنوب السودان».

وأضاف أن البشير أكد «استعداد الخرطوم لاستضافة اللقاء المقترح بين الرئيس سلفا كير وزعيم المعارضة الجنوب سودانية رياك مشار».

وتابع أن سلفا كير «تقدم بالشكر والتقدير للرئيس عمر البشير على المبادرة (...) مؤكدا استعداد حكومته للمشاركة فيها وإنجاحها من أجل تحقيق الأمن والاستقرار في جنوب السودان».

وكان مجلس الأمن تبنى الخميس الماضي مشروع قرار بطلب من الولايات المتحدة يحدد للأطراف المتحاربة في دولة جنوب السودان مهلة تنتهي في 30 يونيو لإنهاء الاقتتال أو مواجهة عقوبات محتملة.

ومنذ اندلاع الحرب الأهلية في ديسمبر 2013 أجبر نحو 1.8 مليون شخص على الفرار من منازلهم فيما قتل عشرات الآلاف.

المزيد من بوابة الوسط