الرئيس الفلسطيني يغادر المستشفى

غادر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ظهر الاثنين، المستشفى في رام الله، كما ذكر صحافيون من وكالة «فرانس برس»، بعد ثمانية أيام من إدخاله إليه ما أثار تكهنات حول مستقبله وخلافته.

وخرج عباس (83 عامًا) ماشيًا من المستشفى، حيث كان يعالج من التهاب في الرئة، حسب ما أعلنت الرئاسة الفلسطينية.

وتحدث عباس إلى الصحافيين ليؤكد لهم نيته العودة للعمل في مكتبه اعتبارًا من الثلاثاء.

المزيد من بوابة الوسط