المغرب يقطع علاقاته مع إيران

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة

أعلنت المغرب، اليوم الثلاثاء، قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، بسبب دعم طهران لجبهة البوليساريو.

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة، إن المملكة ستقطع علاقاتها مع إيران بسبب دعم طهران لجبهة البوليساريو التي تسعى لاستقلال الصحراء الغربية.

ونقلت وكالة «رويترز» قول بوريطة للصحفيين إن المغرب سيغلق سفارته في طهران وسيطرد السفير الإيراني في الرباط.

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح كحل حكمًا ذاتيًا موسعًا تحت سيادتها، بينما تطالب «البوليساريو» بتنظيم استفتاء لتقرير المصير.

وخاض المغرب والجبهة حربًا للسيطرة على الصحراء الغربية بين 1975 و1991، بعد انتهاء الاحتلال الإسباني لوجوده في المنطقة، وتوقفت المواجهات بموجب هدنة، وتم نشر بعثة تابعة للأمم المتحدة للإشراف على تطبيقها.