غرق 15 مهاجراً بعد انقلاب قاربهم قبالة ساحل الجزائر

قارب يحمل مهاجرين بعرض البحر. (أرشيفية: الإنترنت)

قال مسؤول في خفر السواحل إن 15 مهاجراً أفريقيا على الأقل غرقوا الأحد عندما انقلب قاربهم قبالة سواحل الجزائر لدى محاولتهم الوصول إلى أوروبا.

وقالت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية «واج» إن رجال خفر السواحل وسلطات الحماية المدنية أنقذوا 19 شخصاً من أصل 34 كانوا على متن القارب.

وقال المسؤول لمحطة النهار التلفزيونية إن القارب غرق قبالة ساحل أوران وهي مدينة تقع على بعد نحو 450 كيلومترًا غربي الجزائر العاصمة، مشيراً إلى أن القارب أبحر من المغرب.

ولم تتوفر تفاصيل عن جنسية المهاجرين. وقالت وزارة الداخلية الجزائرية هذا الشهر إن البلاد تعاني من تدفق مهاجرين غير شرعيين من دول أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بعد أن اتخذت أوروبا إجراءات جعلت انطلاق القوارب من ليبيا ودول أخرى أكثر صعوبة.