نيكي هايلي: واشنطن «مستعدة» لضرب دمشق مجددًا

أكدت الولايات المتحدة، السبت، أنها «مستعدة» لشن مزيد من الضربات العسكرية على دمشق في حال شنت قوات الرئيس السوري بشار الأسد هجومًا جديدًا بأسلحة كيميائية.

وقالت نيكي هايلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة خلال اجتماع لمجلس الأمن: «إذا استخدم النظام السوري هذا الغاز السام مجددًا، فإن الولايات المتحدة مستعدة» لشن ضربة جديدة.

كلمات مفتاحية