الأمم المتحدة تُحذر من تصعيد عسكري شامل بشأن سوريا

حذّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الجمعة، من أن التوتر المتصاعد بين القوى الكبرى قد يفضي إلى «تصعيد عسكري شامل» في سوريا.

وحث غوتيريش مجلس الأمن الدولي على «التحرك بمسؤولية في هذه الظروف الخطيرة».

وكثف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس مشاوراته حول ملف سورية تمهيداً لاتخاذ قرار حول ضربات جوية محتملة بعد الهجوم الكيميائي المفترض في الغوطة الشرقية قرب دمشق.

والعمل العسكري الأميركي مدعوم من فرنسا والأرجح بريطانيا في أجواء توتر مع روسيا التي تدهورت بسبب قضية تسميم الجاسوس السابق سيرغي سكريبال في سالزبري. ودعت موسكو الخميس الدول الغربية إلى «التفكير جدياً» في عواقب تهديداتها بضرب سورية، مؤكدة أنها لا ترغب في التصعيد.

المزيد من بوابة الوسط