إصابة ثلاثة فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي في غزة

أصيب ثلاثة شبان فلسطينيين بالرصاص الحي الإسرائيلي، صباح الجمعة، شرق مدينة غزة مع بدء التظاهرات الاحتجاجية في الجمعة الثالثة لمسيرة «العودة الكبرى» التي أعلنتها الهيئة الوطنية العليا التي تضم الفصائل الوطنية والإسلامية.

وقالت وزارة الصحة إن سيارات الإسعاف «نقلت ثلاثة مصابين بالرصاص الإسرائيلي شرق مدينة غزة»، وفق ما أوردت وكالة «فرانس برس».

ومع بدء توافد آلاف الفلسطينيين للمخيمات الخمسة التي أقيمت على بعد مئات الأمتار قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة مع إسرائيل، تجمع مئات المتظاهرين على بعد عشرات الأمتار من هذه الحدود وأشعلوا إطارات السيارات.

وجهز الفلسطينيون ساريات بارتفاع 20 إلى 30 مترًا لرفع أعلام فلسطينية ضخمة عليها في المخيمات الخمسة.

وقال خالد البطش رئيس الهيئة الوطنية العليا، للوكالة الفرنسية: «هذه الجمعة الثالثة أطلقنا عليها جمعة رفع العلم الفلسطيني، نتوقع مشاركة أوسع من الجمعتين الماضيتين لنوجه رسالة للعالم إننا شعب يريد العودة إلى بلداته وأرضه التي هُجِّر منها ولابد أن ينتهي الاحتلال». وأكد أن «كل الفعاليات سلمية».

بينما أعلنت فعاليات شبابية تشارك في التظاهرات عن «جمعة حرق العلم الإسرائيلي».

وفرشت عدة أعلام إسرائيلية كبيرة عند مداخل المخيمات الخمسة يدوس عليها المشاركون.

بدأت هذه الموجة من الاحتجاجات الفلسطينية في 30 مارس، ومنذ ذلك التاريخ قتل 33 فلسطينيًا وأصيب نحو 2800 آخرين بالرصاص الإسرائيلي والغاز المسيل للدموع، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

المزيد من بوابة الوسط