إيطاليا: لن نشارك في أي عمل عسكري ضد سورية

رئيس الوزاراء الإيطالي باولو جنتليوني. (أرشفية:الإنترنت)

أعلن مكتب رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني، الخميس، أن إيطاليا لن تشارك في أي عمل عسكري ضد سورية.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء باولو جينتيلوني أن «إيطاليا لن تشارك في أي عمل عسكري في سورية لكنها ستقدم الدعم اللوجيستي للحلفاء»، بحسب «سبوتنيك» الروسية.

وتابع البيان: «أجرى جينتيلوني اتصالات دولية عديدة اليوم، منها مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل». وأضاف: «إيطاليا لن تشارك في العمليات العسكرية في سورية…وإنما ستواصل تقديم الدعم اللوجيستي لقوات التحالف، وذلك استنادًا إلى الاتفاقيات الدولية والثنائية القائمة».

وكانت تقاريرغربية قد اتهمت سورية باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين في مدينة دوما، إلا أن دمشق تنفي هذه الاتهامات بشدة.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، توعد بقصف سورية بصواريخ حديثة وذكية، داعياً روسيا للاستعداد لصدها، والتوقف عن دعم الرئيس السوري بشار الأسد الذي وصفه بـ «الحيوان القاتل لشعبه».

وأعلنت الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن «الصواريخ الذكية» التي تحدث عنها ترامب، قد تدمر أدلة استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.

وقال الرئيس السوري بشار الأسد إن أي تحرك محتمل من جانب الدول الغربية سيسبب مزيداً من عدم الاستقرار في المنطقة.

كلمات مفتاحية