دمشق: التهديدات الأميركية باستهداف سورية «تصعيد أرعن»

اعتبرت دمشق، اليوم الأربعاء، التهديدات الأميركية باستهداف أراضيها «تصعيدًا أرعنًا»، وذلك بعد توعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أن الصواريخ «قادمة» لضرب سورية، على خلفية تقارير حول هجوم كيميائي في مدينة دوما، وفق ما أفادت وكالة «رويترز».

ونقلت «رويترز» تصريحات مصدر في وزارة الخارجية السورية قال فيها: «لا نستغرب مثل هذا التصعيد الأرعن من نظام كنظام الولايات المتحدة رعى وما زال الإرهاب في سوريا (..) وليس غريبًا عليه أبدًا أن يساند الإرهابيين في الغوطة ويرعى فبركاتهم وأكاذيبهم لاستخدامها كذريعة لاستهداف سورية».

المزيد من بوابة الوسط