مصرع 105 أشخاص في حصيلة أولية لتحطم طائرة عسكرية بالجزائر

قتل العشرات في تحطم طائرة عسكرية جزائرية اليوم الأربعاء، بالقرب من مطار بوفاريك العسكري في ولاية البليدة الجزائرية.

وأكدت مصادر بالحماية المدنية في الجزائر، مقتل 105 أشخاص في حصيلة أولية لعدد الضحايا، حيث تشير المعلومات إلى وجود 200 شخص على متن الطائرة المنكوبة، فيما تواصل فرق خاصة للحماية المدنية توافدها إلى مكان الحادث لإسعاف ضحايا محتملين.

وحسب وسائل إعلام محلية، فإن الطائرة العسكرية من نوع «إليوشن» سقطت في حدود الساعة الثامنة صباحا بتوقيت الجزائر (السابعة بتوقيت غرينتش)، بعد ارتفاعها على علو 300 متر من مطار بوفاريك العسكري، في وقت قال شوهد عيان إن اشتعال النار في الطائرة تسبب في سقوطها.

وبوفاريك بلدة تابعة لولاية البليدة يوجد بها المطار العسكري تبعد 35 كم عن الجزائر العاصمة.

وكانت الطائرة متجهة كمحطة أولى إلى مدينة بشار جنوب غرب البلاد، حيث توجد هناك قاعدة عسكرية، قبل أن تستأنف رحلتها إلى مطار تندوف جنوب غرب الجزائر.
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط