غوتيريش يدعو إلى تحقيق بلا قيود في الهجوم الكيميائي المفترض في سورية

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الثلاثاء، عن غضبه إزاء التقارير الأخيرة عن الهجوم الكيميائي المفترض في سورية، داعيًا الى إجراء تحقيق بلا قيود بواسطة محققين دوليين «محايدين».

وقال غوتيريش، في بيان وفق ما أوردت «فرانس برس»، إن «أي استخدام مؤكد للأسلحة الكيميائية، من أي طرف في النزاع وتحت أي ظروف، هو شيء بغيض وانتهاك واضح للقانون الدولي».

وأضاف أن «خطورة المزاعم الجديدة تستدعي تحقيقًا شاملاً يجريه خبراء محايدون ومستقلون ومحترفون».