بن سلمان: لا يوجد ما يسمى بالوهابية.. ولدينا طائفتان وأربعة مذاهب فقط في السعودية

جدد ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، التأكيد على عدم وجود ما يسمى بالوهابية، وأن السعودية ليس لديها توضيح لما تعنيه الوهابية. 

وفي حوار مع مجلة «تايمز» البريطانية نشر أمس الخميس، قال ولي العهد إن «هذه هي أحد أفكار المتطرفين بعد حادث الحرم المكي في العام 1979 لخلق ما يسمي بالوهابية لجعل السعوديين جزءًا من شيء هم ليسوا (في واقع الأمر) جزءًا منه». 

وتابع: «أرغب أن يوضح لي شخص ما هي تعاليم الوهابية. ليس هناك ما يسمى بالوهابية»، مضيفًا: «في السعودية لدينا طائفتا السنة والشيعة. ولدينا أربعة مذاهب للسنية، ولدينا الكثير من مذاهب الفكر الشيعي، وهم يعيشون بشكل طبيعي في السعودية».

وقال: «قوانيننا مأخوذة من القرآن وسنة الرسول. هذه القوانين لا تختص بأي طائفة أو مذهب بعينه».

تأتي تصريحات ولي العهد السعودي بالتزامن مع سلسلة من الإصلاحات الاجتماعية والثقافية التي يقودها بن سلمان والتي بدأت في سبتمبر الماضي بحصول السعوديات على الحق في قيادة السيارات، تلاه قرار فتح دور سينما بالمملكة بدءًا من أبريل الجاري.

وكان أحدث تلك الإصلاحات الاجتماعية إعلان وزارة التعليم السعودية إعادة صياغة المناهج التعليمية بشكل يضمن صورة أكثر اعتدالًا للإسلام وهو أحد الوعود التي قطعها ولي العهد السعودي في إطار خطط تحديث بلاده 

وكان بن سلمان قال الشهر الماضي في حوار مع جريدة «واشنطن بوست» إن انتشار الفكر الوهابي في بلاده يعود إلى فترة الحرب الباردة عندما طلبت دول حليفة من السعودية استخدام أموالها لمنع تقدم الاتحاد السوفييتي في دول العالم الإسلامي.

المزيد من بوابة الوسط